Fadi-1

فادي نصر الدين - ثورة لبنان تصنع الوطن الحلم

22 تشرين ثاني 2019

في العام 79 كنت تلميذ في تكميلية بعقلين الرسمية. في هذا العام أطلقنا أول احتفال مدرسي بيوم العلم وكان حين ذاك مدير التكميلية الأستاذ الراحل عدنان منذر. يومها دخلت إلى مكتبه وقلت له نحن الطلاب نريد أن نقف اليوم ونحتفل بيوم العلم. سألني وكيف ستحتفلون ؟ بادرته بالإجابة. يكفي أن نحمل العلم اللبناني ونقول شيء من القلب.

مسح بكفه العطوف على رأسي وقال لي انتظر لكي احضر آلة التصوير من البيت لكي أوثق هذه اللحظة العزيزة الغالية على قلبي كونها ستذكر من سيأتي بعدي أن ما زرعناه فيكم من حب الوطن والدفاع عنه واحترام قوانينه. هكذا حصل يومها وبالفعل بقية صورتي معلقة بمكتبه لمدة طويلة وأنا ألقى قصيدة بالمناسبة.


التقيته بعد ان كبرت وذكرني بهذا اليوم وقال لي من دواعي سروري وفخري أن التقي شابا‘‘ كان من تلاميذي وها هو اليوم اتشارك معه لصياغة رؤى لمستقبل الوطن بعد ان عصفت به رياح الحرب والدمار.


تحية للمربى المرحوم عدنان منذر اليوم بهذه المناسبة التي زرعتوا فيها انتم قطاع التربويين الثوار في الشوف روح عشق الأوطان والدفاع عنه من خلال تحريك روح المواطنة بعقول تلامذتكم. من ساحة الثورة في بعقلين هذه المدينة الذي احبها عدنان منذر حتى الرمق الاخير اعدتوا لذكراه روح الوطنية التي سعى بكل اقدام الحفاظ عليها بوجه التقوقع والعصبوية الضيقة.


#الشوف_ينتفض لبقاء #ثورة_لبنان تصنع الوطن الحلم